أسرار علاج السحر

سحر الطعام  أو سحر الدمية من أخطر أنواع السحر القاتلة

علاج السحر المأكول

سحر الطعام  أو سحر الدمية من أخطر أنواع السحر القاتلة

العديد يسأل عن ما يعلم بسحر الفودو أو سحر الدمية وسنلخص قليل من النقط عن طريقة نشأته وكيف

تزايد وأمسى على تلك الموقف ويعلم باسم سحر الفودو أو جماعة الفودو أو سحر الدمية أو ديانة الفودو .

فما هو سحر الفودو واعراضه الغريبة التي توضح علي الجسم لدي الجريح به ؟؟

ان ديانة الفودو هي من الديانات الإفريقية التي لها صلة ذات بأس بالسحر الأسود

وقليل من الاحترافيين في دراية الحضارات و الأديان يقولون أن جذور تلك الديانة

التي هي ديانة الفودو ترجع إلى ما قبل 10 آلا ف سنة إلى حد ماً إلا أن تلك الدينة او الطائفة

رجعت في القرن الفائت والقرن الذي قبله وتم تحديث تلك الديانة و تلك الكيفية بالضبطً وقتما

احتل الأوروبيون افريقيا وانتشار تجارة العبيد في ذلك الزمان.

حيث بدأ الانتزاع الأوروبي بسياسة منه بتمزيق المجتمع الإفريقي وقد كان المحتل باستمرارً يبدل

تلك المجتمعات المتماسكة إلى أشخاص لأجل أن تسهل سيطرته على تلك الجماعات هنا أمسى الافارقة

من وحشية خوفهم ومن صرامة حيث كانوا يتصورون أنهم سوف يمزقون ويتقسمون إلى أشخاص إضافة إلى ذلك

خوفهم على معتقداتهم في ضِمن مجتمعاتهم قاموا بتحسين وتطوير تلك المعتقدات القديمة ولذا قاموا بعملية

مزج لبعض الطقوس والعادات المختصة بهم فخرجوا بذلك المذهب أو تلك الديانة التي يطلق عليها بالفودو من

أرجأ ان تكون هي الجامع لشملهم في صراع المحتل الأوروبي في ذاك الزمن .

وكلمة الفودو تعني الشعوذة وتلك الديانة تتواجد في غرب افريقيا وبالضبطً داخل حدود منطقة الكاريبي

وفي هايتي واتباع تلك الديانة أو تلك الكيفية يظنون بأن الإله يملكون متمثل في صورة

أرواح أجدادهم وآبائهم الذين ماتوا قديماً ويظنون ايضاًًً أن تلك الأرواح هي ما ترعاهم

وتساعدهم وتعاقبهم إذا أخطأوا أو أساءوا

ويظن جماعة الفودو أن هنالك دائرة وتلك الدائرة متمثل في مكان مقدسة ويتخيلون أن تلك

الدائرة تربط بين الأحياء وبين الأموات متى ما يتصل بعضهم في قليل من .

ولذا فكل عادات وكل عبادات الفودو تمارس بهدف ان يتقابل أرواح الآلهة التي هي أرواح آبائهم

وأجدادهم مع من يجسد تلك الطائفة من الكهنة و الاتباع في ضِمن تلك الدائرة المقدسة .

بالتأكيدً الذي يتربع على عرش ديانة الفودو هم الكهنة ورجال الدين الذين لديهم أقصى الدرجات

بين المجتمع لطائفة الفودو فلو كان الكاهن رجلاً يطلقون أعلاه لقب الوالد وإذا كانت الكاهنة امرأة يطلقون فوق منها لقب الأم .

وبالطبعً هؤلاء الكهنة هم الذين يعاقبون ويكافئون باسم تلك الأرواح .

اتباع ديانة الفودو يتخيلون أن ثمة الآلاف من الأرواح التي تجوب الأرض ويتخيلون أنها تحلق فوقهم وأنه

خلال إعتياد أداء الأعراف والاحتفالات تتجسد تلك الأرواح (بالتأكيدً هي الآلهة لديهم) في عدد محدود من من يؤدي تلك

الأعراف طوال الرقص وطوال الاهتزاز أو الايقاعات

وبدورهم حين تتلبس تلك الأرواح (بالتأكيد تلك الأرواح شياطين) يقومون بتأدية الدور المبتغى من بينهم وهو إبلاغهم

بالتعليمات والأوامر التي بها تلك الطائفة من قبل تلك الأرواح الآلهة في اعتقادهم .

بالطبعً جميع عادات ديانة الفودو أو طائفة الفودو لا تكون سوى بالموسيقى والرقص والاحتفالات الراقصة الجماعية

بالطبعً بهدف استعداد الأرواح للاتصال بها ومناداتها وطلب المؤازرة منها فلا بد من وجود موسيقى ووجود ايقاعات صاخبة ورقص

جماعي

وتلك الايقاعات انتقلت إلى قليل من بلاد المسلمين لكنها أتت بأسماء متنوعة مثلاً لدينا ما يدري بالزار المتواجد في

دولة جمهورية السودان ومصر والبعض يشاهد أن منبع الكلمة هي جار إلا أن غيرت إلى زار فجار هو إله ضخم لدى الكوشيين

مملكة الكوششين الذين أقاموا مملكة كبيرة جدا لهم في بلاد النوبة فهذا كان إله هائل لديهم .

وبعضهم كان يقول أن كلمة زار هي كلمة عربية ومعناها من الزيارة أي

زيارة الشياطين لهم فهذه أعراف انتقلت من الأفارقة إلى دولة جمهورية السودان ومصر .

أيضاً هنالك ما يعلم بالفن الواضح في الجزيرة العربية الفن الواضح بالسامري وهو متواجد في الجزيرة العربية

والذي ينهي فيه استنزال الشياطين والتلبس في قليل من الذين يرقصون وهي من الأعراف القديمة التي دخلت الجزيرة

العربية ولم يعرفها العرب في ذلك الدهر والتي تستخدم فيها الآلات الصاخبة والايقاعات الموسيقية الحادة التي على إثرها

يشطب استنزال الشياطين

فهذه الايقاعات هي ما تتنزل فوقها الشياطين وتتلبس تلك الجماعات .

فسحر الفودو أو جماعة الفودو لديهم ايقاعات شديدة واهتزازات شديدة يشطب بها ترتدي تلك الشياطين الذين
يظنون أنها الآلهة التي تعطيهم الوصايا والتعليمات .

علاج السحر المأكول

الأن سنتكلم عن دمية الفودو التي سألت عنها بكثرةً باستمرارً يسأل عدد محدود من الأشقاء عنها سحر الفودو أو دمية

الفودو هي متمثل في تمثال يصنع على ممنهجة إنسان ويكون من مصنوع من القش أو القماش ويوضع فوق منها

من أثر الفرد المرغوب أذيته وتعذيبه وإيذائه الأثر يكون شيء من شعر الفرد المسحور حيث يعق الشعر

بشأن الدمية أو يكون الأثر عدد محدود من قطرات من دم الواحد المرغوب سحره وتقطر تلك القطرات على الدمية ،

وكذلكً جائز أن يكون الأثر أظافر الفرد المرغوب سحره

ثم يردد الكاهن أو الكاهنة او الساحر عدد محدود من العادات والتعويذات والطلاسم المخصصة بسحر الفودو ثم في أعقاب ذاك

يجيء الساحر بمجموعة من الإبر أو الدبابيس ويقوم بزرع تلك الدبابيس في جسم الدمية وفور أن يغرسها يحدث

نفوذ الوجع في الواحد المرغوب أذيته وتعذيبه وحت قتله .

فإذا بذر الدبوس في رأس الدمية يحس المسحور بكرب بالغ في رأسه وإذا زرع الدبوس في واحدة من أطراف

الدمية يحس المسحور على نحو لحظي بوجع في يديه أو رجليه إذاً المسحور يحس بآلام شديدة في مقر بذر تلك

الدبابيس

وفي موقف القتل بواسطة الدمية يكفي أن تغرز الدبوس بقوة إما في وسط الفؤاد أو في رأسه فسيموت الواحد

المسحور مباشرة

والتفسير المنطقي لتلك الأسلوب والكيفية السحرية الرهيبة هو أن خادم السحر متواجد في جسم الواحد الجريح فعندما

يغرز الساحر الدبوس في أي عضو من هذه الدمية تجيء في الحال برقية إلى خادم السحر الراهن في جسم المسحور

أن هنالك أمراً من الساحر بأن يعذب المسحور مقر بذر الدبوس ويتواصل الفرد المسحور يحس بآلام شديدة

فعليك أن تركز معنا لأنه يمكن أن يشكل واحد من أقاربك أو واحد من أصدقائك يتكبد من ذلك الفئة من السحر

ويشتكي من أوجاع متنوعة في جسده فيذهب إلى ما يزيد عن دكتور إلا أن للأسف لا يمكنه أي دكتور من تشخيص

ظرف الموبوء و الأمر الذي يشكو وكتبنا سابقا نص بشأن دواء السحر مطلقا وبيّن مغهوم السحر الماكر والكريه وهي مقالة

نافعة لكم بعون الله وتتحاور عن السحر الماكر والكريه

هل سمعت عن سحر الفودو أو الدمية ؟

سحر الفودو أو الدمية هو متمثل في ديانة دارجة في دول افريقيا فالأفريقيون سنويا يلقى حتفه ديك في

حاوية فيه دمية الفودو ويقلب الحاوية أعلاها فيبدأ الوعاء بالتحرك والمشي يميناً ويساراً والناس

تكرار قام بالذهاب الحاوية ظناً من ضمنهم أن الذي في نطاق الوعاء هو أرواح أسلافهم الذين تمدهم بالحكمة غير أن للأسف

القوي الذي يبقى في نطاق الوعاء هو الشياطين .

وسحر الفودو هو متمثل في السحر الأسود المهلك والقاتل فيأتي الواحد بدمية ويمسكها ويجعلها على هيئتك بالتحديد

فإذا كنت رجل تكون الدمية مذكر وإذا كنت امرأة تكون الدمية مؤنثة ويجلب الساحر شيء من أثر الفرد

الذي يود أن يفعل له سحر الفودو ويصيبه ويضره بأذى فيجلب شيء من شعره أو ملابسه وحبذا لو أنه

دم سواء دم حيض أو دم حجامة

لذا كانت السيدة عائشة رضي الله سبحانه وتعالى عنها تقدم نصيحة بأن دم الحجامة يقوم بدفن وايضاً الشعر ينبغي أن يقبر لأن

الساحر محتمل ان يقوم بانتهاج شي من شعرك أو دمك ويتسبب بموتك وهلاكك

فيأتي السحر ويمسك الدمية التي تكون على هيئتك ومعه شيء من أثرك ويغرسها في الدبوس مثلاً في الذراع

أو في القدم فتجد أوجاع في الذراع أو القدم لا تحص ولا تعد وتكون هذه الأوجاع عادية أثناء الشهر إلا أن يبقى

يوم شخص بالشهر تتكبد فيه من ألم وجحيم لا يوصف فتجد مثلاً أن ذراعك ثقيل لا يمكن لها حمله

أو تحريكه أو تجد رجلك لا يمكن لها تحريكها أو تحس بصداع بالغ لا يحتمل وكل ذاك لأنه يبقى واحد

يتحكم بك مثل الدمية على الإطلاقً . ويوجهك يميناً وشمالاً بالطبعً الساحر هو يمسك الدمية وخادم السحر الراهن فيك

يتحرك بأمره فحالَما يكبس الدمية في الذراع تجد ذراعك يؤلمك وهنا يكون خادم السحر قد قام بالذهاب في الذراع

وبالمثل عندم يكبس الدبوس في أي عضو من أعضائك ويتبع تعليمات الفرد الذي يتحم بالدمية .

أخي عليك أن تعرف أنه يبقى لجميع شيء دواء فعليك أن تحصن نفسك بالأذكار للضرورة وتجعل لنفسك ورد راسخ

من كتاب الله الخاتم لأجل أن يحفظك لأنك ذلك السحر يلقب بسحر التمريض وأن غالب الجرحى بالتصفح اللويحي أو الشلل

الذين يكونون بهيئة طبيعية ويمكن لهم إجراء جميع الأشياء على نحو بسيط فجاءة تراهم تعرضوا لأشياء وفيرة كالشلل

فجاءة وعدم التمكن من تحريك القدمين وهنا عادةًً يكونون جرحى بسحر الفودو

أخي الكريم عليك أن تعرف أن الشيطان يجري في مختلف مساحة في أجزاء جسدك وعليك تحصين نفسك فسحر

الفودو وقتما يقوم بأداؤه الساحر فهو يتكلف بكثرةً لفعله

وسحر الفودو مربوط بالدم وهو غير مربوط بسحر مأكول في المعدة وهو غير مربوط بسحر مدفون بهدف

أن تفتش عنه ولا هو مربوط بسحر منثور لأجل أن تبخ ماء مقروء فوق منه إلا أن هو ضِمن دمك .

لذا تجد الشيطان يتحرك شمالاً ويميناً ويذهب للعضو الذي يرغب به

عليك الإهتمام لترى كيف من الممكن أن تتخلص من ذلك الفئة من السحر ؟؟

وقتما تحس أن الوجع تشعبت وتوسّع في ذراعك أو قدمك ثقل ولم تعد يمكن لها حملها فلتأتي على مقر الوجع واربطه

بأي حبل وتجعل واحد من اخوتك أو واحد من الحجامين أن يحجم ذراعك أو رجلك ستجد أن مقر الوجع ينتفض

ويخرج الدم الذي يتغذى فوقه ذاك الشيطان الماكر والكريه ويغادر الجسم بشكل قاطعً .

ايضاًًً يلزم أن تنشد الصيام فإن الشيطان يجري في الواحد مسار الدم فداركوا مجراه بالجوع وذلك

من أسمى الأدوية بالإضافة لأن يكون لك ورد وطيد من كتاب الله الخاتم وأذكار .

وذلك السحر يستند على دمك فهو سحر مسلط والشيطان يجري في دمك فعليك الاستعانة بالحجامة خاصة

الحجامة التي تكون على الفقرات القطنية وعليك أن تدهن جسمك بزيت الزيتون وتغسل جسدك بماء

قد قرء أعلاه وكذلكً تشرب من ماء مقروء فوق منه وتكثر من الماء المقروء أعلاه سورة البقرة وذلك لفترة 41 يوماً

وهنا يبدأ دمك بعملية اهلاك الشيطان الذي يأخذ التعليمات من الواحد الذي يمسك دمية الفودو ويتحكم فيك بواسطتها

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: