أسرار الأعمال الروحانية السفليةأسرار الخواتم الروحانيةأسرار الشيخة الروحانيةأسرار جلب الحبيبأسرار علاج السحر

إعلان من أكاديمية علاج السحر عن خطورة الأعمال السحرية

شيخ روحاني لعلاج السحر

إعلان من أكاديمية علاج السحر عن خطورة الأعمال السحرية

سنتطرق اليوم الى نص السحر فهو هذا العالم المجهول و سنتوسع بالشرح بخصوص منبع السحر و حقيقة السحر ودواء السحر بأسلوب أكيد ونهائي و سوف يكون ذلك الموضوع كاملا من حيث نعت وصور السحر و توضيح مفهوم السحر ودواء السحر فنحن نعلم ونسمع أيضاً أن قليل من السحرة الخبثاء لعنة الله عليكم يقطنون ويستوطنون الأضرحة كونهم يعملون على سحر الأضرحة واغلي انواع السحر مدفونة في الأضرحة و أيضاً في المواضع الموحشة ويتجسدون بأجساد الموتى ويقومون بالسطو بالليلً على الآدمي فيمتصون دمائه وذلك الفئة من السحر يدعى السحر الاسود لأنه يعول على جسامين الموتى في عمل السحر وصنع مادة السحر الأولية فالسحرة هم جند الشياطين والجن الكافر والمردة فيقول الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز عقب بسم الله الرحمن الرحيم ( واتبعوا ما تتلو الشياطين على ملك سليمان ) اذا الشياطين والجن الكافر هم من يحرضون على تصرف السحر والساحر هو وسيلة لعينة بيد المردة من الشياطين و خادم السحر هو رابطة الوصل بين السحر والساحر غير أن في السحر الاسود التداول يكون مباشر بين الشيطان والساحر فهنا خادم السحر يكون غائب لهذا نقول السحر الاسود هو اخطر انواع السحر .جلب الحبيب شيخ روحاني علاج السحر 

محتويات المقالة :

مكافحة السحر والسحرة في أوربا قديما .
حقيقة عالم الجن وعالم السحرة .
كيف تحدث عملية تأهب الجن في عمل السحر .
مظاهر واقترانات السحر التي ينبغي الحيطة لها.
الغوص في عالم السحر المجهول .
ما هو توضيح مفهوم السحر وفق ما أتى في أكثرية المراجع .
حقيقة عالم الجن وعالم السحرة .
ما هو تاريخ السحر .
كيفية دخول الشيطان إلى بدن الإنسان .
مظاهر واقترانات المس والسحر .
ماهي أشكال السحر المثبتة والشائعة .

حقيقة عالم الجن وعالم السحرة :
ان السحر اساسه أنه متمثل في ريح سامة و نحن نعلم اساسا أن جسد الإنسان فيه مسام ولذلك يمكن للشيطان أن يدخل من أي مقر في جسد الإنسان يقول الله سبحانه وتعالى قي كتابه العزيز ( خلق الإنسان من صلصال كالفخار ) و لهذا فإنه حالَما تحدث عملية الدخول للشيطان في بدن الإنسان فإنه أي الجن الكافر بأوامر الشيطان الملعون يذهب باتجاه على الفور إلى مكان المخ و وينفذ إلتماس الساحر الذي نهض بعملية السحر وفق المأمورية التي بعث إليها .

كيف تحدث عملية استعداد الجن في عمل السحر :

في أسلوب وكيفية عمل السحر على العموم فإنه يدخل الساحر الملعون في قاعة تكون غالباً مظلمة ثم يؤجج نارا ويحط على النار نوعا من البخور وفق الأمر المبتغى فالبخور يعد غذاء الجن وهو نمط من المراعاة بالجن لقوم بإجراء ما هو مرغوب منه للقيام بالسحر فإذا صرح لك المعالج الروحاني لا تغتسل بالماء لوقت 40 يوما أو فترة أسبوع أو أسبوعان فاعلم أنه فاتن ماكر وكريه فالسحر اساسه عدم النظافة وكنا عتبنا نص أسبق تحت عنوان بخور لمداواة السحر تستطيعون الاطلاع فوق منه .

مظاهر واقترانات للسحر التي يقتضي الحذر لها :

الوحدة
الانطواء التام
الصمت المستديم
بغض وكره الندوات
الشرود الذهني
الصداع المستديم
السكون والسكون والخمول المستديم والغير طبيعي .

وهنالك العديد من الاعراض إلا أن تلك الاعراض السبعة هي ما نلاحظها عند المسحور والتي تكون مفاجئة وليست متدرجة .

الغوص في عالم السحر المجهول :

عالم السحر هو عالم عجيب تختلط فيه الحقيقة بالخرافة ويختلط فيه العلم بالشعوذة وهو عالم جميل خلاب في هيئته ولذا ما يجعل العديد من الناس يلجؤون الى الساحر للقيام بفعل السحر إلا أن عالم السحر عالم قذر عفن في باطنه و تاريخ السحر الأسود قاتم لأنه خديعة من الشيطان الذي أوقع به الكمية الوفيرة من عباد الله في أعظم جرم التي هي الضلال والكفر والشرك بالله إيتي ونعود للقول بأن السحر الاسود هو اخطر انواع السحر على وجه الارض لأنه يتغذى على جسامين الموتى.

مكافحة السحر والسحرة في أوربا قديما :

لقد حاربت الشعوب سائر السحرة و بجميع أنواعهم سواء كانوا يعملون بالسحر الأسود أو سحر الأضرحة أو السحر أو سحر الكواكب و وقفت على قدميها جميع من شعوب دولة الجمهورية الفرنسية وألمانيا وايطاليا بمطاردة السحرة والساحرات وقد كان الحكم الختامي على السحرة بالإعدام حرقاً في الساحات العامة وقد شاهدنا العديد من الصور بشأن إشعال السحرة في الكتب القديمة والمطبوعة في القرون الوسطى ولا يوجد شك أن المعاقبة على الساحر الأشد كانت من نصيب السحرة في اسبانيا فهناك قد عزمت محاكم التفتيش في اسبانيا حيث يعلقون الساحر من ساقيه في أعقاب ربط يديه إلى جانبيه في عجلة و في دولة الجمهورية الفرنسية قاموا بحرق الساحر في مواجهة جمع من الناس وفي ايطاليا كان السحرة يعلقون على منافذ المدن .

قتل السحرة
قتل السحرة
ما هو اساس عمل السحر وفق ما أتى في أكثرية المراجع :

ان السحر تعريفا هو اتفاق يتوقف على الإدارة بين الساحر و الشيطان والوسيط هو خادم السحر بالتأكيد و يكون اساسا عمل السحر أن يقوم الساحر بتصرف قليل من المحرمات و الشركيات في بدل ان يساعده الشيطان طاعة له بينما يطلب ولذا ما يكمل تتبعه وعمله في اساسيات عمل السحر السفلي الحاضر على النجاسة والزنا واللواط وهنالك وسائط لتقرب السحرة بالشيطان فهناك من السحرة من يلبس المصحف في رجليه والعياذ بالله ويدخل به إلى الخلاء و أيضا من بينهم من يكتب آيات من كتاب الله الخاتم بالقذارة قد يكتبها بدم الحيض ومن الممكن ان يكتبها بماء الرجل وقد يمزج ماء الحيض بماء الرجل ثم يكتب بها خطبة الله لعنة الله عليهم .

و ايضا نجد أيضا من السحرة من يكتب آيات القرآن في أدنى رجليه ومن ضمنهم من يقوم بكتابة سورة الفاتحة معكوسة ومن ضمنهم من يتعمد الدعاء بلا تطهر للصلاة ومن ضمنهم من يتواصل باستمرارً على جنابة ومن ضمنهم من يذبح للشيطان بل عامتهم يذبحون للشيطان ولا يذكرون اسم الله لدى الذبح ثم يرمي الذبيحة في مقر يحدده الشيطان تقرباً لذا الشيطان و ايضا من السحرة من يخاطب الكواكب ومن بينهم من يسجد للكواكب بدون الله سبحانه وتعالى ومن السحرة من يجيء والدته أو ابنته ويزني بهم تقرباً للشيطان ليفعل الشيطان كل ما يود ذلك الساحر ومن السحرة يكتب الطلاسم بألفاظ غير عربية وتكون لها معاني كفرية و العياذ بالله .

ومن هنا يتبين لنا أن الجن الكافر و الشيطان لا يساعدان الساحر ولا يخدمانه بأي حال من الأحوال سوى مقابل وكلما كان الساحر أمتن كفراً كان الشيطان أكثر طاعة له وأكثر سرعة بتأدية طالبه وإذا قصر الساحر في تأدية ما طالبه الشيطان به فإن الشيطان يمتنع عن خدمته وعصى طالبه فالساحر والشيطان قرينان التقيا على معصية الله سبحانه وتعالى وإذا نظرت إلى وجه الساحر وضح لك صحة ما صرحت حيث أنك تجد ظلمة الكفر شائعة على وجهه كأنها غمامة سمراء و للعلم فإنه من رأى السحرة عن قرب يجده أنهم يعيشون في وجع نفسي مع قرينته وأولاده وحتى مع ذاته فهو لا ينام هادئ البال ومرتاح الحس الأخلاقى بل إنه يفزع من السبات مرات وفيرة حتى أن الشياطين عديد ما تؤذي أبناءه و قرينته وتوقع بينهما التشاحن والشقاق والنقيض .

ما هو تاريخ السحر :

ان تاريخ السحر يعاود ما قبل زمن نبي الله نوح عليه أفضل السلام لأن رواية هاروت وماروت كانت قبل زمنه على ما ذكره ابن اسحاق وغيره وقد كان السحر موجوداً في زمن نوح عليه أفضل السلام إذ أخبر الله عن أناس نوح أنهم زعموا أنه جذاب وما رموه بالسحر سوى كون السحر كان معروفا يملكون وهو منزه عن ذلك عليه أفضل السلام وايضاً في فترة حكم ابراهيم الخليل كان سحر أهل بابل وكانوا قوما من الصابئة الذين يعبدون الكواكب السبعة ولذلك نقول سحر الكواكب و كانوا يسمونها آلهة وكانوا يتصورون أن نكبات العالم عامتها من إجراءات تلك الكواكب فقاموا بفعل أوثان بأسماء تلك الكواكب وجعلوا لجميع واحدة منها هيكلاً فيها صنم يتقربون إلى تلك الهياكل والأصنام بأنواع مغايرة من الشركيات والسحر والعياذ بالله .

و كان أهل بابل في بلاد جمهورية دولة العراق والشام ومصر حتى بلاد الروم على تلك المعتقدات إلى أيام رجل كان يسميه العرب الضحاك والذي كان ساحراً وقد تمَكّن افريدون أن يعدم الضحاك ويزيل ملكه ويأسره في منطقة جبلية دونوباوند العالي ولا زال جهال الناس يزعمون ويتخيلون أن ذلك الرجل الضحاك مازال حي في المنطقة الجبلية الذي تم أسره به وأن السحرة يأتونه هنالك فيأخذون عنه السحر وأنه سيخرج ويقهر ويسيطر على أهل الأرض .

وعدد محدود من السحرة يظنون أنه هو المسيح الدجال الذي أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم وقد كان حذرنا منه ولعلهم أخذوا هذا عن الديانة المجوسية وأيضا كان السحر في زمن فرعون حيث كان السحرة يتنافسون بالعلم والسحر والحيل ولذلك أرسل الله إليهم موسى عليه أفضل السلام بآياته التسعة التي علمت السحرة أنها ليست من السحر في شيء وأنه لا يقدر فوقها غير الله تعالى .

وأيضاً في فترة حكم سليمان كان السحر متفشياً فجمع سليمان عليه أفضل السلام كتب السحر والكهانة ودفنها أسفل كرسيه فلم يستطع واحد من من الشياطين أن يقترب من الكرسي فلما توفي سليمان و ذهب العلماء الذين يعرفون الموضوع أتى الشيطان الماكر والكريه في صورة انسان وصرح لليهود هل أدلكم على كنز لا بدل له أفادوا نعم أفاد فاحفروا أسفل الكرسي فحفروا وهو متنحي عنهم فوجدوا هذه الكتب فقال لهم إن سليمان كان يضبط ويتحكم في الجن والإنس بذاك فانتشر بينهم أن سليمان كان ساحراً و لما تدنى القرآن بذكر سليمان عليه أفضل السلام بين الأنبياء انكرت اليهود أنه نبي وقالوا إنما كان جذاب فنزل قوله هلم (وما كفر سليمان إلا أن الشياطين كفروا يعلمون الناس السحر وما أنزل على الملكين ببابل هاروت وماروت وما يعلمان من واحد من حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر) .

و قيل أن الشياطين هي ما كتبت السحر ودفنتها أسفل محل للجلوس سليمان عليه أفضل السلام فلما لقي حتفه سليمان استخرجتها وقالوا ذلك العلم الذي كان سليمان يكتمه عن الناس والله اعلم بالصواب , و قد بذلت جميع الدول والممالك الغربية أفضل ما لديها للخلاص من السحرة ففرضت عليهم أشد و أقسى الإجراءات العقابية التي كان أخفها الشنق وكانوا يعذبون السحرة ويحدث التنكيل بهم والتشهير ومصادرة ثرواتهم وإنزال الإجراءات التأديبية بهم و بأولادهم , وقد كانت دولة الجمهورية الفرنسية وايطاليا وألمانيا تحكم على السحرة بالإعدام حرقا في المجالات العامة مثلما ذكرنا سابقا وأيضا في اسكتلندا حيث كانوا يعاقبون السحرة في رميهم في إناء حديدي عارم مليء بالقار الحار مثلما كانت انكلترا وعدد محدود من دول أوروبا تقوم بإعدامهم شنقاً في المجالات العامة في مواجهة المتابعين ولذا نتيجة لـ تفشي السحرة في هذه البلاد .

وقد استعلمت عدد محدود من المماليك والدول كيفية تدعى الخازوق في إعدام السحرة مثلما كانت تعاقبهم عدد محدود من الدول بكيفية يطلق عليها التشبيح ولقد كانوا يأتون بالساحر ويمددونه على مائدة كبيرة سميكة مقسمة إلى أربعة أقسام مفصولة عن بعضها ويفردون ذراعيه إلى أعلى بحيث يقيدون الذراع اليمين في ركن المائدة الأعلى اليمين والذراع اليسار في ركنها الأعلى اليسار والقدم اليمنى في الركن الأدنى اليمين ومثلها القدم اليسرى فلك في وسط تلك المائدة عجلة مصنوعة ومتصلة بالمائدة بكيفية مخصصة حتى لو ما دارت تلك العجلة انفصلت أربعة أجزاء المائدة عن بعضها وانتقل كل جزء منها في اتجاه مقلوب للآخر فيتحرك الذراع في الشمال من الغرب والأيسر إلى الشمال التابع للشرق والقدم اليمنى إلى الجنوب التابع للغرب واليسرى إلى الجنوب من الشرق وبهذا تتفكك عضلات وأوصال ومفاصل الساحر وتسبب له من الأوجاع الفظيعة المبرحة ما لا تقوى فوقه جميع الشياطين وتؤدي في عاقبة المسألة إلى قتله في أعقاب بضع دقائق ثم تؤخذ جثته وتحرق ويبعثر رمادها في الشوارع .

إلا أن أبشع وأقسى أسلوب وكيفية اتبعت لعقاب الساحر هي ما طبقتها محاكم التفتيش في اسبانيا خسر أعدت تلك المحاكم قاعات مخصوصة مزودة بكافة آلات الشقاء التي لا تجئ على خاطر فكر الإنس وأطلقوا أعلاها حجرات الشقاء أو حجرات الاعتراف فعند إعتقال الساحر واعترافه في البدايةً بمزاولته السحر يدخل تلك الحجرة حيث تجرى فوقه الجزاءات الآتية يعلقونه من ساقيه في أعقاب ربط يديه إلى جانبيه بعجلة كبيرة بحيث تكون رأسه إلى أدنى ثم تدور العجلة وافرة دورات عنيفة حتى لو ما دارات وجعلته بالوضع السليم المبتغى أي انقلب وضعه وأمسى رأسه فوق ورجلاه أسفل يبدؤون في تقليع أظافر يديه فرد عقب الآخر ثم تدور العجلة وتضعه بوضع أفقي كأنه موسع على سرير ويختارون من جسمه الجهات المتنوعة والمعبأة بالشحم واللحم كالكتفين والفخذين أو الساقين ويشقون فيها طرقاً طويلة أو قصيرة ثم يصبون فيها الزيت المغلي ثم يضعونه في الشأن المقلوب ثم يفقؤون عينيه بمسامير كبيرة محماة وينهون ذلك الإيذاء في النهاية بحرق الجُسمان كاملة إلا أن بصرف النظر عن الإجراءات العقابية وأصناف الكرب التي فرضتها الحكومات الأجنبية على السحرة والساحرات لكن ذاك لم يكن كافيا لشل حركتهم او تخويفهم .

كيفية دخول الشيطان إلى بدن الإنسان :
ان الشياطين والجن مثلما قلنا هم متمثل في ريح وجسم الإنسان فيه مسام ولذلك يمكن للشيطان أن يدخل من أي موضع في جسد الإنسان والدليل إلى أن الجن والشياطين متمثل في ريح قوله إيتي (وخلق الجان من مارج من نار) يقول ابن عباس من طرف اللهب وطرف اللهب هو الرياح الشديد الحرارة الخارج من النار وحالَما يدخل الشيطان في بدن الإنسان يتجه في الحال إلى المخ ويبدأ عمله وفق الوظيفة المكلف بها ومن خلال المخ يمكن له أن يترك تأثيرا الشيطان الماكر والكريه بقدرة الله على أي عضو من أعضاء الإنسان من ترتيبه في المخ وقد أثبتت الدراسات الطبية أن مرضى الصرع الذين يصرعون يملكون ذبذبات أثيرية غريبة مستقرة في المخ وتقرأها العدد الكبير من الأجهزة التي تقرأ ذبذبات المخ لدى المصروعين .

مظاهر واقترانات المس والسحر :
تنقسم المظاهر والاقترانات إلى قسمين في الرؤيا وفي اليقظة

– المظاهر والاقترانات التي في الرؤيا وهي صعوبة النوم المستديم حيث أن الإنسان لا يمكن له أن ينام سوى حتى الآن مرحلة طويلة من الراحة والسُّكون و أيضاً الضغط النفسي وهو كثرة الاستيقاظ ليلا و الكوابيس وهو أن يشاهد الإنسان في منامه شيء يضايقه وهو يود أن يستغيث إلا أنه لا يمكن له إضافة إلى ذلك الأحلام المفزعة وبصيرة الحيوانات في الرؤيا كالقطط والكلاب والجمال والثعابين والأسود والثعالب والفئران ويقرض على أنيابه في الرؤيا ويضحك ويبكي أو يصرخ في منامه ويتأوه باستمرارً في نومه ويقوم ويمشي وهو نائم دون أن يحس وتتكرر وليست استثنائية ويرى في منامه أنه يسقط من مقر عالي بأسلوب مستديم .ويرى ذاته في الأضرحة والمزابل أو في الأساليب الموحشة ويرى ناس في صفات غريبة في منامه كأن يلمح عليهم طولاً أو قصراً مفرطاً أو يشاهد أناساً سود بهيئات مخيفة أو يشاهد أشباح في منامه .

– المظاهر والاقترانات التي في اليقظة متمثلة بالصداع المستديم طول الوقتً فيشعر المسحور بصداع في رأسه إلا أن شريطة أن لا يكون دافع ذلك الصداع ناشئ من أمراض عضوية و الصدود طول الوقتً يحس بخصوص عن ذكر الله وعن التضرع وطاعة الله وكلما أراد أن يصلي يحس في ضيق في فؤاده أو ضيق في صدره و الشرود الذهني وكثرة الكساد والكسل والصرع وهو ما يطلق عليه بالتشنجات العصبية طول الوقتً فيصرع و يحس بآلام في عضو من الأعضاء باستمرارً وقد عجز الأطباء عن مداواته.

شيخ روحاني لعلاج السحر.

طريقة استعداد الساحر للشيطان :

على اغلب ان يكون ثمة اتفاق بين الساحر والشيطان حتّى يقوم الساحر بتصرف قليل من الأشياء الكفرية إما في الخفاء أو في العلانية وأن يقوم الشيطان بخدمة الساحر على الفور حالَما يقوم الساحر بطرح تلك الممارسات ويكون ذلك الشيطان من كبار قادة قبائل الجن والشياطين وإما يكون من كبار زعمائهم أو من كبار ملوكهم فيقوم القائد الشيطان بإصدار التعليمات إلى سفيه من سفهاء القبيلة بأن يخدم ذاك الساحر ويطيعه في تطبيق أوامره من الإخبار بأمور حدثت أو القيام بالتفرقة بين اثنين أو إلقاء المحبة بين اثنين أو تم عقده رجل عن قرينته إلى أحدث تلك الموضوعات .

فإن حدثت الخطئية من قبل الجن أو من قبل الشيطان فعلى ذلك الساحر ان يتقرب إلى قائد القبيلة بأنواع من العزائم والطلاسم التي تحوي بين جوانبها تعظيماً لذا القائد كالاستغاثة به بدون الله فيقوم القائد بمعاقبة ذاك الشيطان ويأمره بأن يرجع إلى الساحر وأن يسخر له خدمته ولا يطلع عنه البتة ولذلك نجد أن الرابطة بين الساحر والشيطان المسخر لخدمته صلة لائحة على الكره والبغض ومن هنا نجد أن ذلك الشيطان والجني في العادة يؤذي الساحر في أهله أو ثروته أو أبناءه وأحياناً يؤذي الساحر ذاته والساحر لا يعلم كأن يكون لدى الساحر صداع مستديم وأرق ملازم لهم و يفزعون ليلا إلى غير ذاك من الموضوعات .

إن السحرة الذين يتخصصون بالسحر السفلي عادةًً لا يلدون لأن الشيطان المجبور من قبل قائد القبيلة يقوم بإعدام الغلام في رحم والدته قبل أن يكتمل خلقه لأنه يكره ذلك الساحر ن ولذا قضى شهير بين السحرة .

وبعد إنقضاء الساحر من قراءة الطلاسم والعزيمة الكفرية يتجلى في مواجهته غول على منظمة كلب أو ثعبان أو أي منظمة أخرى فيأمره الساحر بما يود وأحياناً لا يتجلى له شيء وإنما يسمع صوتاً وأحياناً لا يسمع شيء وإنما يعقد على أثر من آثار الواحد المرغوب سحره مثل شعرة من شعراته أو قطعة فيها رائحة من عرقه ثم يأمر الجني بما يود , إذاً الجن يؤْثر الحجرات المظلمة وتتغذى على رائحة البخور العفن الذي لم يذكر اسم الله فوقه والجن يحبذ النجاسة وهنالك كيفية الذبح بإحضار الذبيحة فالذبح يكون للجن وهو محرم باتفاق العلماء بل هو شرك أضخم لأنه ذبح لغير الله سبحانه وتعالى ولا يمكن للمسلم أن يأكل من تلك الذبيحة فضلاً إلى أن يقوم بشكل فعلي أصلاً .

وهنالك الأسلوب والكيفية السفلية بارتداء الساحر المصحف في رجليه على ممنهجة حذاء ثم يدخل به إلى الخلاء وهنالك كيفية النجاسة فيقوم الساحر اللعين بكتابة سورة من سياج كتاب الله الخاتم بدم الحيض أو بغيره من النجاسات و كيفية التنكيس بكتابة سورة من طوق القرآن بالحروف المفردة المعكوسة يشير إلى من آخرها إلى أولها استهزاء بكلام الله سبحانه وتعالى و كيفية التنجيم أو المراقبة ولذا لأن الساحر يترصد طلوع نجم محدد ثم يقوم الساحر بمخاطبته و أيضا تبقى كيفية الكف بجذب طفل ضئيل لم يصل المنام ثم يأخذ كف الولد الصغير اليسار ثم يرسم فوقه مربعاً ويكتب بخصوص ذاك المربع قليل من الطلاسم السحرية وهنالك كيفية الأثر حيث يسأل الساحر من السقيم عدد محدود من آثاره من منديل أو عمامة أو قميصه .

وهنالك إشارات صارخة و ايضاً مأمورية لأجل أن تتأكد من الساحر فهو كمثال على هذا يستعمل النجاسات كالبول والحيض ويطلب الساحر من الموبوء أن لا يقارب الماء او يطلب بدفن أشياء في الأرض أو يعطيك قليل من الموضوعات السائلة ويقول لك ادفنها في مقر أو يعطيك بيض تالف ويقول لك ادفنه أسفل عتبة الأبواب والبيوت وكل ذاك لا بد تعرف أخي في الله أن الساحر قد نفث فيه نفثاً خبيثاً بريقه الماكر والكريه لأجل أن تحضر الشياطين .

وذكرنا في مقالة سابقة أدعية لمداواة السحر وقد كان عنوان المقالة تضرع لفك السحر .

عمل السحر
عمل السحر
ماهي أشكال السحر المثبتة والشائعة :

– سحر التفرقة فهو عمل سحر لإنهاء الحياة الزوجية بين زوج وزوجته أو لبث البغض والبغض والكره بين صديقين أو شريكين
– سحر المحبة و هو الذي يحبب المرأة إلى قرينها من السحر وغيره وجعله من الشرك لاعتقادهم أن ذاك يترك تأثيرا ويفعل نقيض ما قدره الله .
– سحر التخييل ويرى الأمور على غير حقيقتها باستمرارً .
– سحر الجنون فيقوم الجن الموكل بسحر الفرد والتمركز في مخه
– سحر الكساد فيرسل الساحر الجن الكافر إلى الواحد المرغوب سحره ويأمره أن يتمركز في المخ .
– سحر التليفونات فيرسل الساحر الجن الكافر ويكلفه بأن يشغل ذلك الإنسان في الحلم واليقظة .
– سحر الداء فيحدث ذاك السحر للنساء الشيخ المغربي شيخة روحانية خاتم روحاني .
– سحر إنهاء الزواج فيدخل الجن الكافر جسم المرأة ويلازمها .
-سحر الربط هو ان يكون ثمة عجز للرجل عن اتيان قرينته وعاشرتها في المباح شرعا .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: